ارشیف الاخبار أحدث الأخبار:
 
 
 
ختام «دولية» دبي لناشئي الشطرنج لوكا يتوج بكأس مكتوم بن حمدان.... (04/09/2013)

توج الجورجي ليشلي لوكا بكأس الشيخ مكتوم بن حمدان بن راشد آل مكتوم بعد فوزه بالمركز الأول لبطولة دبي الدولية لناشئي الشطرنج في نسختها الـ 12 التي اختتمت أمس الأول، وأقيمت على مدار أسبوع بقاعة الشيخ سعيد بن حمدان بن راشد آل مكتوم بمشاركة 154 لاعباً ولاعبة من 15 دولة، وبلغ عدد الناشئين المصنفين دولياً 55 لاعباً ولاعبة تصدرهم بطل أووربا تحت 14 سنة.

حضر حفل الختام خالد المدفع الأمين العام المساعد للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وإبراهيم البناي رئيس مجلس إدارة نادي دبي، رئيس الاتحاد العربي للشطرنج، وأحمد خليفة آل ثاني الأمين العام للاتحاد العربي نائب رئيس نادي دبي للشطرنج، وحسين الشامسي المدير المالي لاتحاد الشطرنج، وقام خالد المدفع وإبراهيم البناي بتوزيع الجوائز على الفائزين.

كانت الجولة التاسعة والأخيرة قد أقيمت صباح أمس الأول، حيث تعادل المتصدر بطل جورجيا ليشلي لوكا مع منافسه الإيراني فودجيني سيافوش ليؤكد لوكا فوزه بالمركز الأول وتكرر التعادل على الطاولة الثانية بين الأذربيجاني بوناتيوف رستم مع الجورجي كوكيا جورام، وعلى الطاولة الثالثة فاز المصنف الأول الأذربيجاني جاديمبيالي عبدالله على الهندية ريا سافانات.

وجاء الترتيب النهائي للبطولة بصدارة الجورجي ليشلي لوكا برصيد 8 نقاط دون هزيمة وتعادلين فقط، وجاء في المركز الثاني 3 لاعبين برصيد 7.5 نقطة هم لاعبا أذربيجان بوناتيوف رستم وجاديمبيالي عبدالله والإيراني فودجيني سيافوش، بينما تقاسم في المركز الثالث برصيد 7 نقاط 5 لاعبين هم الأذربيجاني أباسوف زوار والجورجي كوكيا جورام والأوزباكستانية أبدوساتروفا بوخارا والكازاخستانية بيبي سارة أسوبايفا والهندي أدراج ساجي.

وفاز عبدالله الحامد بأفضل نتيجة للاعب إماراتي، وفازت مريم عيسى بجائزة أفضل لاعبة إماراتية، بينما فاز سيف محمد العلماء بجائزة أفضل لاعب من نادي دبي وفازت روضة فرج بجائزة أفضل لاعبة من نادي دبي.

من جانبه، أعرب خالد المدفع عن سعادته بوجود هذه الكوكبة من اللاعبين الصغار من مختلف أنحاء العالم في البطولة التي وضعت بصمة كبيرة وباتت محط أنظار كل اللاعبين الصغار الذين يبحثون عن المجد والشهرة، في السنوات المقبلة، بالإضافة إلى أن البطولة مستمرة منذ 12 عاماً متتالية، وهو ما يؤكد نجاحها وتميزها بين البطولات العالمية.

وأكد المدفع أن مثل هذه البطولات تمثل احتكاكاً وإعداداً قوياً للاعبين الصغار من مختلف الأندية بالإضافة إلى أنها تصب في مصلحة المنتخبات الوطنية لأن هذه المجموعة من اللاعبين يستعدون لبطولات أخرى على المستوى الخارجي وتمثيل الدولة.

وتمنى المدفع أن تكون بطولات الناشئين الدولية موجودة في كل الألعاب وتحرص عليها الاتحادات، لأنها تبني جيلاً جديداً للعبة وتؤسس قاعدة كبيرة، وتكون محفزة للاعبين خاصة عندما يحتكون مع مدارس مختلفة في اللعبة، وبالطبع نادي دبي للشطرنج يقوم بجهود كبيرة من أجل استمرار هذه البطولة سنوياً.

من جانبه، قال إبراهيم البناي إن النادي حرص على إقامة البطولة هذا العام في وقت متأخر ليتناسب مع إعداد وتحضير لاعبي ولاعبات الإمارات لمشاركتهم في بطولة العرب للفئات السنية القادمة في الأردن، وتوفير فرصة احتكاك فني قوي لهم قبل الاستحقاق العربي المقبل وسنعمل على تطوير البطولة العام المقبل بشكل يجذب أبطال العالم وأفريقيا وآسيا، كما سيتم تخصيص جوائز خاصة لأبناء وبنات الإمارات لتحفيزهم وتطوير تصنيفهم الدولي.

وأضاف: البطولة مرت على خير وطبقاً لما هو مخطط لها، وقد كان المستوى الفني مرتفعاً، وشهدت مفاجآت في النتائج وأبرزها خروج أبطال العالم وظهور بطل جديد، ونحن سعداء في تواجد هذه المجموعة من اللاعبين في البطولة لأنهم في السنوات المقبلة سيخرج منهم أبطال العالم، لأن معظم أبطال العالم الحاليين سبق لهم اللعب في هذه البطولة، بجانب الخبرة الكبيرة التي يكتسبها جميع لاعبي الدولة المشاركين في البطولة.

وتابع: جهزنا لاعبينا للمشاركة في البطولة العربية، ولدينا طموحات كبيرة في الفوز بعدد من الميداليات بعد تجهيز اللاعبين في البطولات المحلية، وأيضاً بطولة دبي الدولية، وتضم البعثة ما يقرب من 37 لاعباً ولاعبة وإداري ومدرب.

وأضاف: مستوى الإمارات في المراحل السنية جيد وإن كانت المرحلة المقبلة ستشهد عدداً من البطولات منها 3 بطولات في شهر أكتوبر المقبل، من بينها بطولة المدن الآسيوية بالفلبين وهي البطولة التي نشارك فيها لأن كأس البطولة يحمل كأس دبي، وهناك بطولة الأندية العربية وبطولة المدن العربية وكلاهما في تونس ثم بطولة العالم العربي بالإمارات.


طباعة
<<<November 2019>>>
SatSunMonTueWedThuFri
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30      
Fide News: